قصص و عبر

هنا توجد كل المواضيع التي لا تندرج ضمن أي فئة معينة..........

المشرف: israa

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة walaa231 » الخميس مارس 08, 2012 5:22 pm

بلاغة الكلمة


أصدر أحد الملوك قرارا يمنع فيه النساء من لبس الذهب والحلي والزينة فكان لهذا القرار ردة فعل كبيرة وامتنعت النساء
فيها عن الطاعة وبدأ التذمر والتسخط على هذا القرار وضجت المدينة وتعالت أصوات الاحتجاجات وبالغت النساء
في لبس الزينة والذهب وأنواع الحلي

فاضطرب الملك واحتار ماذا سيفعل فأمر بعمل اجتماع طارئ لمستشاريه
فحضر المستشارون وبدأ النقاش فقال أحدهم أقترح التراجع عن القرار للمصلحة العامة
ثم قال آخر كلا إن التراجع مؤشر ضعف ودليل خوف ويجب أن نظهر لهم قوتنا
وانقسم المستشارون إلى مؤيد ومعارض فقال الملك : مهلاً مهلاً ... احضروا لي حكيم المدينة
فلما حضر الحكيم وطرح عليه المشكلة
قال له أيها الملك لن يطيعك الناس إذا كنت تفكر فيما تريد أنت لا فيما يريدون هم .
فقال له الملك وما العمل ..؟ أأتراجع إذن ..؟ قال لا ولكن أصدر قرارا بمنع لبس الذهب والحلي والزينة
لأن الجميلات لا حاجة لهن إلى التجمل ..
ثم أصدر استثناءً يسمح للنساء القبيحات وكبيرات السن بلبس الزينة والذهب لحاجتهن إلى ستر قبحهن ودمامة وجوههن ...
فأصدر الملك القرار .... وما هي إلا سويعات حتى خلعت النساء الزينة وأخذت كل واحدة منهن تنظر لنفسها
على أنها جميلة لا تحتاج إلى الزينة والحلي
فقال الحكيم للملك الآن فقط يطيعك الناس
عندما تفكر بعقولهم وتدرك اهتماماتهم وتطل من نوافذ شعورهم.
إن صياغة الكلمات فن نحتاج إلى إتقانه وعلم نحتاج إلى تعلمه في خطابنا الدعوي والتربوي والتعليمي
لندعو إلى ما نريد من خلال ربط المطلوب منهم بالمرغوب لهم ومراعاة المرفوض عندهم
قبل طرح المفروض عليهم. وأن نشعر المتلقي بمدى الفائدة الشخصية التي سيجنيها
من خلال إتباع كلامنا أو الامتناع عنه. ولا شيء يخترق القلوب كلطف العبارة وبذل الإبتسامة ولين الخطاب وسلامة القصد.
قال تعالى:{ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ }
سبحانك ربي ..سبحانك ..
ما أعظمك ..ما أكرمك .. ما أحلمك ..
صورة العضو الشخصية
walaa231
عضو فعال
عضو فعال
 
مشاركات: 321
اشترك في: الأربعاء أكتوبر 06, 2010 3:57 pm
الجتس: أنثى
الشهادة الثانوية: سورية
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: الهندسة المعلوماتية
المرحلة الدراسية: السنة الثانية

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة HELP YOU » الأربعاء مارس 21, 2012 12:36 am

..::قصة شاب ينظر دائما الى الفتيات::..
قدِمَ شاب إلى شيخ وسأله : أنا شاب صغير ورغباتي كثيرة ..
ولا أستطيع منع نفسي من النظر إلى الفتيات
في السوق ، فماذا أفعل؟

فأعطاه الشيخ كوباً من الحليب ممتلئاً حتى حافته وأوصاه
أن يوصله إلى وجهة معينة يمرّ من خلالها بالسوق دون أن
ينسكب من الكوب أي شيء!

واستدعى واحداً من طلابه ليرافقه في الطريق ويضربه أمام
كل الناس إذا انسكب الحليب!!

وبالفعل ..أوصل الشاب الحليب للوجهة المطلوبة دون أن
ينسكب منه شيء ..

ولما سأله الشيخ: كم مشهداً وكم فتاة رأيت في الطريق؟
فأجاب الشاب :شيخي لم أرَ أي شيء حولي ..

كنت خائفاً فقط من الضرب
والخزي أما الناس إذا انسكب مني الحليب!

فقال الشيخ: وكذلك هو الحال مع المؤمن ..
المؤمن يخاف من الله ومن خزي يوم القيامة
إذا ارتكب معصية ..

هؤلاء المؤمنين يحمون أنفسهم من المعاصي
فهم دائمو التركيز على يَــــوم الــقِيـــامة :ism: :iok: :ism:

،،،،،،،♥،،،،،،،،،،،،♥،،،،،،،،،،،،،،،♥
ذبحوا الأطفال يا رب..قصفوا المساجد يا رب..مزقوا قرآننا يا الله..دنسوا مقدساتنا يا الله
يا رب فلتقعقع أبواب السماء من عندك رجاءً يا الله..وليهتز عرشك غضباً يا الله ..
من نحن حتى تنصرنا يا الله...انصر دينك يا الله!!!
صورة العضو الشخصية
HELP YOU
مشرفة لوحة الإعلانات
مشرفة لوحة الإعلانات
 
مشاركات: 1150
اشترك في: الأربعاء سبتمبر 29, 2010 9:34 pm
مكان: في بلاد الله الواسعة
الجتس: أنثى
الشهادة الثانوية: تقنيات حاسوب
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: -----
المرحلة الدراسية: السنة الثالثة

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة HELP YOU » الجمعة مارس 23, 2012 2:38 pm

كان الرسول محمد صل الله عليه وآله وسلم يجلس وسط أصحابه عندما
دخل شاب يتيم إلى الرسول
يشكو إليه
قال الشاب " يا رسول الله ، كنت أقوم بعمل سور حول بستاني فقطع طريق البناء نخله هي لجاري طلبت منه ان يتركها لي لكي يستقيم السور ، فرفض ، طلبت منه إن يبيعني إياها فرفض "
فطلب الرسول ان يأتوه بالجار
أتى الجار الى الرسول وقص عليه الرسول شكوى الشاب اليتيم
فصدق الرجل على كلام الرسول
فسأله الرسول ان يترك له النخله او يبيعها له فرفض الرجل
فأعاد الرسول قوله " بع له النخله ولك نخله في الجنه يسير الراكب في ظلها مائه عام "
فذهل اصحاب رسول الله من العرض المغري جدا جدا فمن يدخل الجنة وله نخله كهذه في الجنه
وما الذي تساويه نخله في الدنيا مقابل نخله في الجنه
لكن الرجل رفض مرة اخرى طمعا في متاع الدنيا
فتدخل احد اصحاب الرسول ويدعي ابا الدحداح
فقال للرسول الكريم
إن اشتريتُ تلك النخله وتركتها للشاب ألي نخله في الجنه يا رسول الله ؟
فأجاب الرسول نعم
فقال ابا الدحداح للرجل
أتعرف بستاني يا هذا ؟
فقال الرجل ، نعم ، فمن في المدينه لا يعرف بستان ابا الدحداح ذو الستمائة نخله والقصر المنيف والبئر العذب والسور الشاهق حوله
فكل تجار المدينه يطمعون في تمر ابا الدحداح من شده جودته
فقال ابا الدحداح ، بعني نخلتك مقابل بستاني وقصري وبئري وحائطي
فنظر الرجل الى الرسول غير مصدق ما يسمعه
أيعقل ان يقايض ستمائة نخله من نخيل ابا الدحداح مقابل نخله واحده فيا لها من صفقه ناجحه بكل المقاييس
فوافق الرجل وأشهد الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم والصحابة على البيع
وتمت البيعه
فنظر ابا الدحداح الي رسول الله سعيدا سائلاً " ألي نخله في الجنه يا رسول الله ؟ "
فقال الرسول " لا " فبهت أبا الدحداح من رد رسول الله
فأستكمل الرسول قائلا ما معناه " الله عرض نخله مقابل نخله في الجنه وأنت زايدت على كرم الله ببستانك كله ، ورد الله على كرمك وهو الكريم ذو الجود بأن جعل لك في الجنه بساتين من نخيل اعجز على عدها من كثرتها
وقال الرسول الكريم " كم من مداح الى ابا الدحداح "
" والمداح هنا – هي النخيل المثقله من كثرة التمر عليها "
وظل الرسول يكرر جملته اكثر من مرة لدرجه ان الصحابه تعجبوا من كثرة النخيل التي يصفها الرسول لابا الدحداح
وتمنى كل منهم لو كان ابا الدحداح
وعندما عاد ابا الدحداح الى امرأته ، دعاها الي خارج المنزل وقال لها
" لقد بعت البستان والقصر والبئر والحائط "
فتهللت الزوجه من الخبر فهي تعرف خبرة زوجها في التجاره وشطارته وسألت عن الثمن
فقال لها " لقد بعتها بنخله في الجنه يسير الراكب في ظلها مائه عام
فردت عليه متهلله " ربح البيع ابا الدحداح – ربح البيع "
فمن منا يقايض دنياه بالاخره ومن منا مستعد للتفريط في ثروته او منزله او سيارته مقابل الجنة ...
ذبحوا الأطفال يا رب..قصفوا المساجد يا رب..مزقوا قرآننا يا الله..دنسوا مقدساتنا يا الله
يا رب فلتقعقع أبواب السماء من عندك رجاءً يا الله..وليهتز عرشك غضباً يا الله ..
من نحن حتى تنصرنا يا الله...انصر دينك يا الله!!!
صورة العضو الشخصية
HELP YOU
مشرفة لوحة الإعلانات
مشرفة لوحة الإعلانات
 
مشاركات: 1150
اشترك في: الأربعاء سبتمبر 29, 2010 9:34 pm
مكان: في بلاد الله الواسعة
الجتس: أنثى
الشهادة الثانوية: تقنيات حاسوب
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: -----
المرحلة الدراسية: السنة الثالثة

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة OPADA-Eng » السبت مارس 24, 2012 12:25 am

1-في الفصل .. كان نائما على الطاولة .. ليدخل المعلم فيضربه ! .. ... وبصوت غاضب يخاطبة : سهرت على التلفاز و تشاهده ؟! .. يبتسم ويجيب : نعم .. فـ يغضب منه فـ يطرده ! . يخرج من الفصل يكفكف أدمعه .. فلا أحد يعلم أنه ❞يسهر على أبيه الأرمل لـ يطببه ❝ .. ا[ لا أحد يعلم أن الأشياء ليست كما تبدوا]

2- في المقهى .. التقت صديقتها ..... فـ منذ زمن لم ترها ! .. ...تقول لها : مرّت أعوام .. ولازال جسمك على ما يرام ! .. وهذا طفلك بيدك .. ما أجمله وما أجملك ! .. تجيها بـ صوت خَـجِّـل : نعم .. طفلي جميل .. تفترقان .. وفي صدرها قهر وغضب ونيران ! .. لا تستطيع البوح بـ أنه ❞ ابن أختها !!! .. فـ هي لم تتزوج حتى الآن!! ❝ .. ا[ فقط لو تعلم ان الاشياء ليست كما تبدوا]

3- مر الفقير امام منزل .. ليشتم منه رائحة الطعام .. يسترق النظر .. فـ حتى لو لم تشبع معدته ! .. يكفيه من الطعام نظرته .. فـ هو لم يأكل منذ أيام .. يحسد الرجل .. فـ هو يلبس النظارات لتقي عينيه من الشمس! .. نظارات شمسيه .. وطاولة شهيّه .. أكمل طريقه دون ان يلتفت الى الوراء .. دون أن يدرك ❞ أن ما تحت النظارة الشمسية أعين عمياء ❝ .. أكمل طريقة ولم يعلم .. ا[أن الاشياء ليست كما تبدوا]

4- يضحك بينهم بالساعات .. يجلي همومهم والأحزان .. يحسدونه .. فـ هو لم يذق الآهات .. ولم يعرف الهّم قلبه ! .. فـ يرجع كل شخص منهم إلى بيته .. إلى أطفاله وزوجته .. وهو ❞ يعود الي وحدته .. محاطا بـ الأدوية .. يداعب عزلته ❝ .. فـ هو تعدى وقته المقدر بـ الحياة .. ولا يعلم أي ساعة هي منيّته .. فقط لو علموا ا[ أن الأشياء ليست كما تبدوا]


5-رجل من الوزن الثقيل يجلس على الكنبة يتلقى العديد من الرسائل المجهولة التي تدعوه بالكيس الكبير (سمين ) هل سمعت يوما بشئ يدعى (الحمية) ولكن لاأحد يعرف انه يعاني من مرض خطير....

6-رجل بندوب وعلامات على الجسم وتشوهات جسدية ينادي بالقبيح ولكن لاأحد يعلم انه اصاب بحروق اثناء الحرب التي خاضها بلدنا....

7-فتاة ترتدي الباروكة في المدرسة يعمل الاخرين على سحبها من على راسها وتضحكون وينعتوها بالصلعاء... ولكن لاأحد يعلم انها مصابة بالسرطان

تعلم الا تنعت الناس بمظاهرهم فانت لا تعلم ما تخفي صدورهم :cool: :iok:
.. نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فلا نطلب بغير الله بديلاً ..

عمر بن الخطاب
صورة العضو الشخصية
OPADA-Eng
عضو نشيط
عضو نشيط
 
مشاركات: 1433
اشترك في: الأحد سبتمبر 26, 2010 6:29 pm
مكان: بلد القرآن
الجتس: ذكر
الشهادة الثانوية: سورية
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: الهندسة المعلوماتية
المرحلة الدراسية: السنة الثانية

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة OPADA-Eng » الاثنين مارس 26, 2012 7:34 pm

جواد الفجر كتب:تقدّم شاب لطلب فتاة .. فاستقبله الأب ورحّب به .. نظر اليه وقال له :

قبل أن تقول لي ما عندك سأقول لك ما عندي ...

جاوبني على سؤال واحد .. ان كانت اجابتك صحيحه قرأنا الفاتحه
والا .. فمشيئه الله قد سبقت ..
فرح الشاب بهذا الخبر وقال .. أخبرني يا عم عن السؤال ..
فنظر الاب الى عيني الشاب وقال :
(((( في أي وقت يؤذّن الفجر ))))

فتلعثم الشاب .. واخضرّ .. واحمرّ .. ثلاثه ونصف .. بل أربع الا خمس .. سادسه الا ربع ..
كانت الإجابة ..
نظر الاب الى الشاب وقال .. " لا أظن أنّ مهرك يكفي..مهر ابنتي أكبر من ذلك" :)
اللهمّ ارزق بنات المسلمين أزواجاً صالحين و أرزق شباب المسلمين زوجات صالحات {♥}


...............................
العبرة من القصة
إلى الشباب : ديروا بالكون من هالنقطة :cool:


معناها لروح اكل ورق الروزنامة :wink2: :wink2: :mrgreen: بركي سألني على غير وقت :imb:
.. نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فلا نطلب بغير الله بديلاً ..

عمر بن الخطاب
صورة العضو الشخصية
OPADA-Eng
عضو نشيط
عضو نشيط
 
مشاركات: 1433
اشترك في: الأحد سبتمبر 26, 2010 6:29 pm
مكان: بلد القرآن
الجتس: ذكر
الشهادة الثانوية: سورية
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: الهندسة المعلوماتية
المرحلة الدراسية: السنة الثانية

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة OPADA-Eng » الجمعة مارس 30, 2012 3:23 am

دخل جراح الى المستشفى
بعد ان تم استدعائه على عجل
لاجراء عملية فورية لاحد المرضى

لبى النداء بأسرع مايمكن

وحضر الى المستشفى وبدل ثيابه واغتسل استعدادا لإجراء العملية .

قبل أن يدخل الى غرفة العمليات

وجد والد المريض يذرع الممر جيئة وذهابا
وعلامات الغضب بادية على وجهه

وما أن راى الطبيب حتى صرخ في وجهه قائلا :

-علام كل التأخير يادكتور ؟

الا تدرك أن حياة ابني في خطر ؟

اليس لديك اي إحساس بالمسؤولية ؟

ابتسم الطبيب برفق وقال :

-أنا اسف يا أخي فلم اكن في المستشفى وقد حضرت حالما تلقيت النداء وبأسرع مايمكنني

وألأن ارجو ان تهدأ
وتدعني اقوم بعملي وكن على ثقة ان ابنك سيكون في رعاية الله وأيدي امينة .

لم تهدأ ثورة الاب وقال للطبيب :

-أهدأ ؟

ما أبردك يا أخي لو كانت حياة ابنك على المحك هل كنت ستهدأ ؟

سامحك الله .ماذا لو مات ولدك ما ستفعل ؟

ابتسم الطبيب وقال :

-اقول قوله تعالى الذِين إذا أصابتهم مصيبَة قالوا إِنا لِلّهِ وإِنَـا إِليهِ راجعون وهل للمؤمن غيرها ؟

يا أخي الطبيب لايطيل عمرا ولايقصرها والاعمار بيد الله ونحن سنبذل كل جهدنا لأنقاذه

ولكن الوضع خطير جدا وأن حصل شيئ فيجب ان تقول إنا لله وإنا أليه راجعون,

اتق الله وأذهب الى مصلى المستشفى وصل وادع الله ان ينجي ولدك .

هز الاب كتفه ساخرا وقال :

-ما اسهل الموعظة عندما تمس شخصا اخر لايمت لك بصلة .

دخل الطبيب الى غرفة العمليات واستغرقت العملية عدة ساعات خرج بعده الطبيب على عجل وقال لوالد المريض :

-ابشر يا أخي فقد نجحت العملية تماما والحمد لله وسيكون أبنك بخير

وألان اعذرني فيجب ان أسرع بالذهاب فورا وستشرح لك الممرضة الحالة بالتفصيل .

حاول الاب ان يوجه للطبيب أسئلة اخرى ولكنه انصرف على عجل

انتظر الأب دقائق حتى خرج أبنه من غرفة العمليات ومعه الممرضة فقال لها الاب :

ما بال هذا الطبيب المغرور لم ينتظر دقائق حتى أسأله عن تفاصيل حالة ولدي؟

فجأة اجهشت الممرضة بالبكاء وقالت له :

-لقد توفي ابن الدكتور يوم امس على اثر حادثة وقد كان يستعد لمراسم الدفن عندما اتصلنا به للحضور فورا

لأن ليس لدينا جراح غيره وهاهو قد ذهب مسرعا لمراسم الدفن وهو قد ترك حزنه على ولده كي ينقذ حياة ولدك .


اللهم أرحم نفوس تتألم ولا تتكلم...
.. نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فلا نطلب بغير الله بديلاً ..

عمر بن الخطاب
صورة العضو الشخصية
OPADA-Eng
عضو نشيط
عضو نشيط
 
مشاركات: 1433
اشترك في: الأحد سبتمبر 26, 2010 6:29 pm
مكان: بلد القرآن
الجتس: ذكر
الشهادة الثانوية: سورية
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: الهندسة المعلوماتية
المرحلة الدراسية: السنة الثانية

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة Heba_2014 » الجمعة يوليو 13, 2012 8:43 am

قصص معبره جدا عن سلبيات فى حيات الانسان بالنسبه لقصه النسر يوجد لها تكمله آخرى وهى قصه مأخوده من الادب الصينى
ان احد الاشخاص وجد النسر وجد ايضا اصبح سلبى جداااااااا و لا يستطيع تغير البيئه السلبيه التى عاش فيها التى تعتبر عكس طبيعته.

ولذلك اخذ النسر وذهب الى جبل عالى جدا وقاله له ياتعيش نسر وتحلق فى سماء الحريه ياتموت فراخه وتعيش جبان

ثم رم النسر ولكن النسر لايعرف الطيران و اخد يتخبط فى الجبل و الارض تقترب ولكن فجاه حرك احد جناحيه فوجد ان السرعه تقل فحرك الجناح الاخر فوجد نفسه يطير ولكن ايضا يسقط والارض تقترب وفجاه حرك جناجيه الاتنين معا حتى طار فى سماء الحريه.

وعرف انه غم الظروف الغير تقليده التى يمكن الشخص ان يعيش فيها اذا تعرض لموقف صعب يمكنه تغير حياته للافضل.
.....
Heba_2014
عضو جديد
عضو جديد
 
مشاركات: 98
اشترك في: السبت يونيو 16, 2012 11:53 pm
الجتس: أنثى
الشهادة الثانوية: مصريه
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: الهندسة المعلوماتية
المرحلة الدراسية: متخرج
الاختصاص: هندسة برمجيات

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة حورية » الأربعاء ديسمبر 04, 2013 12:32 am

فعلا طرحك عن القصص و العبر مفيد جدا مشكورين كير و يعطيكم الف عافية
حورية
عضو جديد
عضو جديد
 
مشاركات: 5
اشترك في: الثلاثاء ديسمبر 03, 2013 11:58 pm
الجتس: أنثى
الشهادة الثانوية: سورية
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: الهندسة المعلوماتية
المرحلة الدراسية: متخرج
الاختصاص: غير ذلك

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة هويداعلي » الخميس ديسمبر 05, 2013 7:58 pm

هويداعلي
عضو جديد
عضو جديد
 
مشاركات: 21
اشترك في: الخميس ديسمبر 05, 2013 7:16 pm
الجتس: أنثى
الشهادة الثانوية: سورية
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: الهندسة المعلوماتية
المرحلة الدراسية: ماجستير
الاختصاص: غير ذلك

Re: قصص و عبر

مشاركة غير مقروءةبواسطة هويداعلي » الخميس ديسمبر 05, 2013 8:13 pm

هويداعلي
عضو جديد
عضو جديد
 
مشاركات: 21
اشترك في: الخميس ديسمبر 05, 2013 7:16 pm
الجتس: أنثى
الشهادة الثانوية: سورية
الجامعة: جامعة دمشق
الكلية: الهندسة المعلوماتية
المرحلة الدراسية: ماجستير
الاختصاص: غير ذلك

السابق

العودة إلى المنتدى العام

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 5 زائر/زوار

cron